الرئيسية » المرأة » القهوة الخضراء.. حل سحري للرشاقة محظور على أصحاب المعدة الحساسة

القهوة الخضراء.. حل سحري للرشاقة محظور على أصحاب المعدة الحساسة

5c84ad38c4d4a

قالت خبيرة التغذية الألمانية آنتيه جال، إن القهوة الخضراء ليست نوعًا جديدًا من القهوة، بل حبوب قهوة لم يتم تحميصها.

وأضافت جال أن القهوة الخضراء تحتوي على القليل من الكافيين مقارنة بالقهوة المحمصة، ومع ذلك تساعد على اليقظة والانتباه، مشيرة إلى أنها تتفوق على القهوة المحمصة من حيث المواد الفاعلة، التي لا يتم فقدانها بسبب التحميص، مثل حمض الكلوروجينيك.

وأوضحت خبيرة التغذية أن حمض الكلوروجينيك يندرج ضمن مضادات الأكسدة؛ لذا فهو يعمل على تقوية جهاز المناعة، كما أنه يساعد على إنقاص الوزن والتمتع بالرشاقة.

وأشارت الخبيرة الألمانية إلى أن حمض الكلوروجينيك قد يتسبب في تهيج المعدة والأمعاء مسببًا الشعور بالغثيان؛ لذا ينبغي على أصحاب المعدة الحساسة الحذر عند شرب القهوة الخضراء.

واختلفت الدراسات حول فوائد القهوة الخضراء، فقد وجدت بعض الدراسات عدة فوائد لها، بينما لم تثبتها دراسات أخرى، وفيما يلي بعض فوائد القهوة الخضراء:

تخفيض ضغط الدم: تشير بعض الدراسات الأولية إلى أنّ أخذ مستخلصات القهوة الخضراء التي تحتوي 50-140 ملغ من حمض الكلوروجينيك يوميًّا ولمدّة 4-12 أسبوعًا، قد يُقلِّل من ضغط الدم الانقباضي «بالإنجليزية Systolic blood pressure » بمقدار 5-10 ملم زئبقي، وضغط الدم الانبساطي بالإنجليزية:«Diastolic blood pressure» بمقدار 3-7 ملم زئبقي لدى الحالات التي تعاني من ارتفاع ضغط الدم ولا تعتمد على العلاج الدوائي، وفقًا لدراسة تم إجراؤها على عدد من البالغين في اليابان.

وفي دراسة أخرى وُجد أنّ الجرعة المناسبة للقهوة الخضراء والتي تساعد على تخفيض ضغط الدم هي 140-170 ملغ يوميًّا.

صحة القلب: تلعب مستخلصات القهوة الخضراء دورًا في تحسين صحة الأوعية الدموية، كما وُجِد أنّ حمض الكلوروجينيك الموجود في القهوة الخضراء يؤثر إيجابًا في مستويات الكولسترول، والدهون الثلاثية بحسب دراسات أُجريَت على الفئران المخبريّة؛ حيث إنّ ارتفاع هذه الدهون في الدم قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

تنظيم مستويات السكر في الدّم: يُعتقد أنّ القهوة الخضراء تحسن من عملية استقلاب الجلوكوز «بالإنجليزية Glucose metabolism»، ولذلك فإنّ استخدامها قد يقلّل من خطر الإصابة بمرض السكري، ففي إحدى الدراسات التي تم إجراؤها على الحيوانات، وُجد أنّ حمض الكلوروجينيك يقلّل من امتصاص الجلوكوز، ويمكن لهذا التأثير أن يلعب دورًا وقائيًّا في التحكّم بمرض السكري.

وتشير بعض الدراسات البشرية إلى أنّ مستخلصات القهوة الخضراء التي تحتوي على حمض الكلوروجينيك يمكنها كذلك أن تقلّل من امتصاص الكربوهيدرات في الجهاز الهضمي، مما قد يقلل من نسبة السّكر في الدم، كما يقلّل من ارتفاع الأنسولين كذلك.

شاهد أيضاً

611404_e

أضرار السمنة على الحامل والجنين

تؤثر السمنة بشكل كبير على الحمل وخصوبة المرأة، فكثير من السيدات يعانين من تأخر الإنجاب …

اترك رد