الرئيسية » اقتصاد » بدر الخرافي: «زين السعودية» ترفع أرباحها الفصلية إلى 129 مليون ريال

بدر الخرافي: «زين السعودية» ترفع أرباحها الفصلية إلى 129 مليون ريال

20190417105508290

أعلنت شركة «زين السعودية»، أن نتائجها المالية الفصلية، شهدت نسب نمو قوية على مؤشراتها كافة عن الربع الأول من السنة المالية الحالية 2019، لتواصل أداءها التشغيلي القوي الذي أنهت به السنة المالية الماضية.

وكشفت الشركة في بيان لها، أنها رفعت أرباحها الصافية الفصلية إلى نحو 129 مليون ريال سعودي، مقارنة مع خسارة بقيمة 77 مليون ريال عن الفترة نفسها من العام 2018، بينما ارتفع إجمالي الإيرادات إلى نحو 2.1 مليار ريال في الربع الأول، بنسبة نمو بلغت 24 في المئة عن الفترة نفسها من العام 2018.

وأوضحت الشركة أنها حافظت على معدلات النمو في الأرباح، ما قبل الأعباء التمويلية والضرائب والاستهلاك والإطفاء (EBITDA)، لتصل إلى 955 مليون ريال في الربع الأول، بزيادة قدرها 67 في المئة، مقارنة بـ 571 مليون ريال خلال الربع الأول من العام 2018، ليعكس هامش أرباح ما قبل الأعباء التمويلية والضرائب والاستهلاك والإطفاء (EBITDA) بنسبة 46 في المئة.

وعزت الشركة التحسن الواضح في نتائجها المالية الفصلية، إلى الاستفادة من تخفيض المقابل المالي السنوي، نظير تقديم الخدمات تجارياً من هيئة الاتصالات تقنية المعلومات من 15 إلى 10 في المئة، وكذلك من عكس بعض مخصصات اتفاقية تسوية المبالغ المختلف عليها مع وزارة المالية ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة «زين»، ونائب رئيس مجلس إدارة «زين السعودية»، بدر ناصر الخرافي، إن نسب النمو القوية التي حققتها الشركة على المؤشرات المالية كافة، والأداء القياسي الذي أنهت به عملياتها في السنة المالية الماضية، تظهر أنها مستمرة في تحقيق الأرباح والنمو.

وأوضح الخرافي أن «زين السعودية» تحصد الآن التزامها الجاد بإستراتيجيتها التشغيلية، والتي بدأت تحرز فيها تقدماً كبيراً، من خلال التركيز المستمر على تطوير الكفاءة التشغيلية، والإدارة الفاعلة للتكاليف، وابتكار العديد من المبادرات لاكتساب المزيد من العملاء، ما كان له بالغ الأثر في هذا التحسن الواضح للنتائج المالية.

وبين أن المبادرات النوعية التي أطلقتها الشركة ساهمت في اكتساب خدماتها، المزيد من الثقة، كما دفعت إلى إثراء محفظة منتجاتها، والاستفادة من النمو الكبير في خدمات البيانات، وقطاع المشاريع والأعمال.

وذكر أن الشركة تعتمد على قدراتها الهائلة في توفير خدمات النطاق العريض عالية السرعة، واستخدام أحدث تقنيات الألياف البصرية.

وأشار الخرافي إلى أن الشركة تستهدف في الوقت الحالي، تطوير حلول شبكة الجيل الخامس، وأنظمة إنترنت الأشياء، لإثراء نمط الحياة الرقمي لقاعدة عملائها، وتسعى إلى توفير قائمة خيارات مبتكرة من الخدمات الذكية الأكثر تطوراً، والتي تساعد الأفراد في حياتهم اليومية، والمؤسسات والشركات في بيئة الأعمال.

وكانت الشركة قد وقعت اتفاقية بيع وإعادة تأجير البنية التحتية للأبراج، مع شركة «آي إتش إس القابضة»، بقيمة بلغت 2.52 مليار ريال، كما وقعت سلسلة اتفاقيات مهمة التي تستهدف الارتقاء بجودة الخدمات.

ويأتي من أبرز هذه الاتفاقيات، اتفاقية مع شركة «نوكيا»، و«علي بابا كلاود»، و«هواوي»، ومع شركة «الاتصالات السعودية»، وأخرى مع «ديتا ساد»، وغيرها من الاتفاقيات النوعية ذات البعد الاستراتيجي.

وأكدت الشركة أنها تتطلع في ظل البيئة الاقتصادية والتنظيمية المتطورة في المملكة، إلى أن تكون من الشركاء الرئيسيين في برنامج التحول الوطني للمملكة، والذي يهدف إلى زيادة استخدامات الإنترنت، كاشفة أنها تعمل مع الجهات المختصة لتطبيق المبادرات التي ستسهم في تحقيق أهداف الرؤية الاقتصادية للعام 2030.

شاهد أيضاً

20190521115613786

وزير الاقتصاد الفرنسي: اليورو لم يكن يوما مهددا كما هو عليه اليوم

اعتبر وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير الثلاثاء في تصريح صحافي أن اليورو «لم يكن يوما …

اترك رد