بلدة أميركية بلا أمن بعد استقالة جميع أفراد الشرطة بها

520415_14187345765860_-_Qu65_RT728x0-_OS400x280-_RD400x280-

كويت تايمز: تقدم جميع أفراد جهاز الشرطة باستقالتهم في بلدة غرين ماونتن فولز بولاية كولورادو الأميركية.

وذكرت قناة Fox الإخبارية المحلية أن أن نقيب الشرطة في البلدة تيم برادلي و3 ضباط احتياط متطوعين سحبوا خدماتهم وأعلنوا انفكاكهم عن العمل احتجاجاً على «سياسة» عمدة البلدة المنتخبة جديداً جين نيوبيري وتعبيراً عن «عدم سعادتهم».

وقد وصل الخبر إلى مسامع المواطنين بالبلدة عندما أعلن أثناء اجتماع لمجلس البلدية، لكن الأسباب وراء هذه الاستقالة لم تكشف آنذاك.

ونقلت صحيفةواشنطن بوست الأميركية، عن إحدى المواطنات وتدعى آن بينيل، قولها: «استقال نقيب شرطتنا ونوابه الثلاثة وهذا تقريباً كل شيء قالوه. لقد مضت سنوات كثيرة ونقيب شرطتنا معنا، ولذلك أتمنى أن يأتينا نقيب آخر في بلدتنا».

أما العمدة نيوبيري والتي أدت اليمين لمشغل منصبها رسمياً بعد مرور 5 أيام على الاستقالة الجماعية، فقللت من شأن المزاعم بأن انتخابها هو السبب المباشر وراء ما حدث.

شاهد أيضاً

إيرلندا تغرّم Meta بـ 265 مليون يورو!

قررت هيئة مراقبة البيانات الإيرلندية فرض غرامة مالية على شركة Meta قدرها 265 مليون يورو. …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.