الرئيسية » محليات » «الأعلى للتخطيط»: إنجاز 94 % من مشروع «مصفاة الزور»

«الأعلى للتخطيط»: إنجاز 94 % من مشروع «مصفاة الزور»

قال الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي إن نسبة الانجاز في مشروع (مصفاة الزور) بلغت 94 في المئة متوقعا الانتهاء منه في شهر ديسمبر المقبل.

جاء ذلك في تصريح أدلى به مهدي للصحفيين اليوم الخميس على هامش زيارة نظمها فريق عمل متابعة مشاريع خطة التنمية في المجلس الاعلى للتخطيط والتنمية لتفقد أعمال المشروع.

وأوضح مهدي أن (مصفاة الزور) تعتبر أكبر مصفاة في الكويت يتم إنشاؤها بما يتوافق مع المواصفات والمعايير البيئية العالمية إذ ستسهم في تحسين جودة الهواء عبر خفض نسبة الغازات الملوثة المنبعثة من محطات توليد الكهرباء بنسبة 75 بالمئة عبر تزويدها بوقود بيئي ذو محتوى كبريتي منخفض.

وأفاد بأن المصفاة ستوفر إمدادا ثابتا لمحطات الطاقة بنحو 225 ألف برميل يوميا من الوقود البيئي فضلا عن إنتاج نحو 340 ألف برميل يوميا من المنتجات البترولية عالية الجودة والمطابقة للمواصفات المستقبلية التي تحتاجها الأسواق العالمية.

وذكر أن المشروع يحقق ركيزة هامة في الاقتصاد المتنوع المستدام من خلال برنامج تطوير القطاع النفطي بتكلفة اجمالية تبلغ 8ر4 مليار دينار كويتي (نحو 8ر15 مليار دولار أمريكي).

وبين أن التكلفة السنوية لمشروع خلال (2019-2020) تبلغ 920 مليون دينار (نحو 3 مليارات دولار) لافتا الى أن نسبة الانفاق خلال العام الحالي بلغت 47ر52 في المئة.

وأشار إلى أن فرص العمل التي يوفرها المشروع للعمالة الوطنية أثناء تنفيذه بلغت 975 فرصة عمل في حين سيوفر 1950 فرصة عمل للعمالة الوطنية بعد تشغيله.

من جهته قال مدير مشاريع (مصفاة الزور) ابراهيم العوضي في تصريح مماثل إن المصفاة تعتبر إحدى المبادرات الاستراتيجية لمؤسسة البترول الكويتية الرامية إلى زيادة الطاقة التكريرية للنفط.

وأضاف العوضي أن هذا المشروع يعد هدفا استراتيجيا يوفر الوقود النظيف المنخفض الكبريت لوزارة الكهرباء والماء لافتا الى أن المصفاة لديها قدرة عالية على التعامل مع النفط الثقيل فضلا عن زيادة القيمة المضافة للنفط الكويتي.

شاهد أيضاً

«الأشغال»: ضرورة إنهاء معالجة الملاحظات الفنية على مصانع «الأسفلت»

أكدت وزارة الأشغال العامة ضرورة الإنتهاء من معالجة الملاحظات الفنية على مصانع الإسفلت وإلتزامها بالمعايير …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.