برلمانيون كويتيون: لا انتهاكات لحقوق الإنسان ولا سجناء سياسيين بدول مجلس التعاون

ac6a0d95-f792-4fbf-bb37-63870c840179

كويت تايمز: عقدت اللجنة البرلمانية الخليجية المشتركة لقاء مع اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي اليوم الخميس وتبادلتا وجهات النظر حول قضايا حقوق الإنسان وحرية التعبير واحترام القانون ومكافحة “الإرهاب”.

وقال عضو مجلس الامة الكويتي عبدالله المعيوف في مقابلة مع وكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن الهدف من الزيارة الأولى للجنة البرلمانية الخليجية المشتركة إلى البرلمان الأوروبي هو نقل “الصورة الصحيحة والواضحة” إلى البرلمان الاوروبي حول اهتمام ورعاية برلمانات دول مجلس التعاون الخليجي بمجال حقوق الإنسان والحرية وحقوق المرأة والحكم الديمقراطي.
وفي الاجتماع أطلع برلمانيو دول مجلس التعاون الخليجي لجنة البرلمان الأوروبي على المعلومات المغلوطة لديها عن حالة حقوق الإنسان في دول مجلس التعاون.
وأضاف المعيوف “تعمل حكومات وشعوب دول مجلس التعاون الخليجي على تعزيز وترسيخ الحكم الديمقراطي وحرية التعبير” مشددا على “أنه لا يوجد أي انتهاكات لحقوق الإنسان” في دول مجلس التعاون الخليجي الست.
وأوضح ان احترام حقوق الإنسان منصوص عليه في التعاليم النبيلة للاسلام وهو “جزء من تقاليدنا التي لا تسمح بأي ظلم أو مخالفات”.
وقال البرلمانيون الخليجيون ان “الإرهاب” ظاهرة عالمية وليست حكرا على أي منطقة أو معتقد مشددين على أن الدين الإسلامي بريء من أي اتهامات بالارهاب وان الاسلام لا يسمح بأي عمل من أعمال “الإرهاب” أو العنف ضد أي شخص.
وذكر المعيوف “اننا في الدول العربية والاسلامية نعاني أيضا من الإرهاب كما يتبين من الهجمات التي تعرضت لها كل من الكويت والمملكة العربية السعودية ومصر وتركيا”.
وأكد البرلمانيون الخليجيون في الاجتماع أيضا أنه ينبغي أن يكون هناك معيار واحد لقياس حقوق الإنسان وليس معايير مزدوجة مشيرين إلى انتهاك حقوق الإنسان الفلسطيني بشكل يومي من قبل الإسرائيليين.
واتفق الجانبان أيضا على المزيد من تبادل الزيارات بينهما لتعزيز التعاون البرلماني.
من جانبه قال النائب أحمد القضيبي في تصريح مماثل ل(كونا) ان الهدف من زيارتهم هو تبادل المعلومات بين دول مجلس التعاون الخليجي والبرلمان الأوروبي لمناقشة قوانين حقوق الإنسان وتنفيذها وحرية التعبير.
وشدد على “ان دول مجلس التعاون الخليجي هي منطقة مفتوحة وليس هناك أي سجناء سياسيين”.
وفي إشارة خاصة الى دولة الكويت قال القضيبي إن الحكم فيها مبني على أساس الدستور والقوانين واحترام حرية التعبير وحقوق الإنسان.
وعقدت اللجنة البرلمانية الخليجية المشتركة عقب ذلك اجتماعا منفصلا مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الاوروبي إلمار بروك لمناقشة العلاقات الثنائية بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي إضافة الى التطورات الإقليمية.
وكان وفد برلماني كويتي برئاسة النائب عبدالله المعيوف وعضوية النائب أحمد القضيبي توجه أمس الاربعاء إلى العاصمة البلجيكية بروكسل للمشاركة في الزيارة الرسمية للجنة البرلمانية الخليجية المعنية بتعزيز العلاقات مع البرلمان الأوروبي.

شاهد أيضاً

مجلس الأمة يوافق على مرسومي التصويت بالبطاقة المدنية وإضافة مناطق جديدة إلى الدوائر الانتخابية

وافق مجلس الأمة على المرسوم بقانون رقم (5) لسنة 2022 بتعديل بعض أحكام القانون رقم …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.