الحريجي للخالد: هل حققتم في شبكة بيع «المالاويات» في الكويت؟

522061_270273_Org__-_Qu65_RT728x0-_OS443x551-_RD443x551-

كويت تايمز: وجه النائب سعود الحريجي سؤالا إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد طلب فيه معرفة مدى صحة ما نشر عن شبكة قوامها كونغولي وطبيب بوروندي واثنان من المالاويين تتواصل مع وكيل لها في الكويت تقوم بالاتجار بالمالاويات في الكويت واحتجازهن واستخدامهن في أعمال جنسية عنوة، والذي خلص إليه تقرير نشرته وسائل اعلامية مالاوية، والذي لفت كذلك إلى أن «دور الوكيل الموجود في الكويت هو إرسال تذاكر السفر للمالاويات المفترض سفرهن للكويت»، وما إذا كانت وزارة الداخلية قد فتحت تحقيقا في هذا الصدد، وإلى أين وصلت تلك التحقيقات؟

وطلب الحريجي موافاته إن كانت الوزارة قد توصلت إلى ما ذكر في وسائل إعلامية مالاوية عن وجود وكيل في الكويت وعن جنسيته وما إذا كان هناك كويتيون متورطون في هذه الشبكة.

ودعا كذلك إلى تزويده بجنسيات المتورطين وبالمراسلات بين الكويت وحكومة مالاوي بخصوص القضية إن وجدت مستفسرا ما إذا تم القبض على أي من أطرافها.

وسأل عن عدد المالاويات اللاتي دخلن الكويت في السنوات الخمس الأخيرة، وعن طريقة دخولهن، وأسماء الشركات التي استقدمتهن للعمل في الكويت في السنوات الخمس الأخيرة وطبيعة عملهن وأسماء الكويتيين الذين استقدموا عمالة مالاوية في هذه السنوات.

وطلب الحريجي موافاته بإحصائية بعدد قضايا الاتجار بالبشر وممارسة الجنس لآخر خمس سنوات مستفهما عن جنسيات المحكوم عليهم في تلك القضايا.

شاهد أيضاً

بوشهري: انشغال بعض الوزراء بقضايا غير حقيقية للبقاء على الكرسي وإرضاء نائب يهدم كل جسور التعاون

أكدت النائبة جنان بوشهري أن التعاون بين السلطتين هو المبني على قضايا دولة وليس أفراد، …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.