تجار المخدرات لجأوا إلى الإنترنت تجنباً لمخاطر «كورونا»

أفاد تقرير للاتحاد الأوروبي الأربعاء أن تجار المخدرات نقلوا نشاطهم الى شبكة الانترنت لمواجهة تحديات فيروس كورونا والتكيف مع القيود المفروضة في جميع أنحاء أوروبا.

وقال مدير مركز المراقبة الأوروبي للمخدرات والإدمان ألكسيس غوزديل «نشهد سوق مخدرات ديناميكية وقادرة على التكيف أمام قيود كوفيد – 19».

وأضاف أن الترويج انتقل الى الإنترنت عبر تطبيقات مراسلة مشفرة.

وحذر التقرير السنوي لمركز المراقبة الاوروبي من أن المستخدمين باتوا يتمتعون الآن بإمكانية الوصول الى مجموعة واسعة من المخدرات «النقية» و«الفعالة» أكثر من ذي قبل.

وأشار التقرير الى تحقيق رقم قياسي في عمليات ضبط تهريب الكوكايين، بحيث بلغت الكميات المضبوطة 213 طنا عام 2019 مقابل 177 طنا في العام السابق.

وفي رد فعل على التقرير، قالت المفوضة الأوروبية للشؤون الداخلية إيلفا يوهانسون «أنا قلقة بشكل خاص من المواد شديدة النقاء والفعالة المتوافرة في شوارعنا وعلى الإنترنت ومن عقاقير جديدة يبلغ عددها 46 جرى الكشف عنها في الاتحاد الأوروبي عام 2020 وحده».

شاهد أيضاً

أفضل الطرق للحماية من البعوض

يمكن أن تسبب لدغات البعوض تهيج الجلد والحكة وحتى الحساسية، وقد نشر موقع Express.co.uk أربع …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.