حكومة اليمن: على الحوثيين فتح الطرق إلى تعز لإظهار التزامهم بالهدنة

اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا حركة الحوثي المتحالفة مع إيران يوم الاثنين بعدم الالتزام بشق رئيسي في هدنة توسطت فيها الأمم المتحدة لإعادة فتح الطرق المؤدية إلى مدينة تعز المحاصرة قائلة إن الجماعة تتنصل من التزاماتها.

وتبادلت الأطراف المتحاربة في اليمن الاتهامات بعدم الالتزام بشروط الهدنة التي استمرت شهرين لكنها اتفقت الأسبوع الماضي على تمديدها شهرين آخرين.

وتتعرض الأطراف اليمنية المتناحرة لضغوط دولية للاتفاق على تمديد الهدنة وتوسيع نطاقها للبناء على أطول فترة من الهدوء النسبي منذ بداية الصراع الذي بدأ منذ أكثر من سبع سنوات.

وأيّد وزير الخارجية أحمد عوض بن مبارك الذي تتخذ حكومته من عدن مقرا لها وتدعمها السعودية أي تحرك لتحويل الهدنة إلى سلام دائم.

وقال في مؤتمر صحفي إن هناك قضية رئيسية في شروط الهدنة لم يتم الالتزام بها تماما وهي فتح الطرق في تعز المحاصرة ومحافظات أخرى.

ويتهم الحوثيون بدورهم الحكومة بالإخفاق في الوفاء بما جرى الاتفاق عليه من حيث وصول العدد المتفق عليه من شحنات الوقود إلى مدينة الحُديدة الساحلية والسماح بمغادرة عدد من الرحلات الجوية من صنعاء والهبوط فيها، وكلا المدينتين تخضعان لسيطرة الجماعة.

شاهد أيضاً

وزير الخارجية يستقبل نظيره الإيراني في نيويورك

استقبل وزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد الناصر، اليوم السبت، وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسين …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.