اختبار جديد لفيروس «كورونا».. يكشف المرضى قبل ظهور الأعراض

كشفت شركة «روشي هولندغ إيه جي» السويسرية، أنها حصلت على موافقة عاجلة من الحكومة الأميركية، لإجراء اختبار آلي جديد للفيروسات التاجية، يمكنه تقديم اختبارات أسرع لفيروس كورونا، بنحو 10 مرات، وبإمكانه كشف المرضى قبل ظهور الأعراض عليهم. وبحسب وكالة «بلومبيرغ» الأميركية، فقد منحت إدارة الغذاء والدواء الأميريكية، «إذن استخدام طوارئ» للاختبار الجديد، الذي أوضحت الشركة المقدمة له أنه متاح أيضا في أوروبا، والدول التي تقبل علامة «CE» للأجهزة الطبية. وأوضحت الشركة السويسرية، أن هناك نسختين من الاختبار، الأولى هي 8800، وهي قادرة على إجراء التحاليل لنحو 4128 مريضا يوميا، على أن تصدر نتيجة الفحص الواحد خلال 3 ساعات، بينما النسخة الثانية هي 6800، القادرة على اختبار ما يصل إلى 1440 مريضًا يوميا. وأكدت الوكالة الأميركية، أن الاختبار يعد ضروريا، لوقف انتشار فيروس كورونا، لأنه يتيح للعاملين في الرعاية الصحية التعرف على المصابين، حتى لو لم تكن الأعراض قد ظهرت عليهم، وهو ما يمكن أن يقلل من عملية العدوى، ويمنح صناع الأدوية وقتا للتوصل لعلاج بشكل أسرع.

شاهد أيضاً

كمامة.. تكشف الإصابة بـ «كورونا»

بات من الممكن أن تكشف الكمامة التي يرتديها الأشخاص إصابتهم بفيروس كورونا من عدمه. وصمم …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.