الرئيسية » تكنولوجيا » بارقة أمل.. علاج سرطان البروستاتا قد يقي من كورونا

بارقة أمل.. علاج سرطان البروستاتا قد يقي من كورونا

كشفت نتائج دراسة إيطالية أن الدواء المستخدم لعلاج سرطان البروستاتا عند الرجال، قد يقي من فيروس كورونا المستجد، وفق ما ذكرت وكالة “بلومبيرغ”، الخميس.

ويعمل العلاج على تقليل هرمون التستوستيرون والهرمونات الأخرى لدى الرجال المصابين بسرطان البروستاتا، الأمر الذي من شأنه تقليل خطر إصابتهم بفيروس كورونا.

وأظهرت الدراسة، التي أجريت على آلاف المرضى الإيطاليين، أن الرجال الذين خضعوا للعلاج بالهرمونات، لديهم خطر أقل بنسبة أربعة أضعاف للإصابة بفيروس كورونا من المرضى الذين لم يتلقوا مثل هذا العلاج.

وكان الفرق أكثر وضوحًا عندما قارن فريق البحث مرضى سرطان البروستاتا الذين تلقوا العلاج الهرموني، مع الأشخاص الذين يعانون من أي نوع آخر من السرطان.

وحذر فابريس أندريه، مدير الأبحاث في معهد جوستاف روسي في باريس ورئيس تحرير مجلة الأورام، أن نتائج الدراسة لا تعني أن على مرضى فيروس كورونا أن يتناولوا العلاج الهرموني.

وقالت أندريا أليمونتي، أستاذة علم الأورام في جامعة ديلا سفيزيرا إيتاليانا: “هذه بالفعل لغز جديد”، مشيرة إلى أن الباحثين يعدون دراسة لتحديد حالات حرجة بشكل عشوائي من مرضى فيروس كورونا لتلقي العلاج بالهرمونات.

وشملت الدراسة 4532 رجلاً مصابين بفيروس كورونا في منطقة فينيتو الإيطالية، وكان من بينهم حوالي 10 بالمئة مصابون بالسرطان، بينما 2.6 بالمئة منهم مصابون بسرطان البروستاتا.

شاهد أيضاً

نسخ أندرويد القادمة ستساعد المستخدمين على النوم بشكل أفضل!

بدأت غوغل بتطوير ميزات جديدة ستطرحها في نسخ أنظمة أندرويد القادمة، من شأنها تعزيز الصحة …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.