تعرف على الفروق بين الموجة الأولى لكورونا والثانية.. وتأثيراتها على جسم الإنسان

أكدت الدكتورة نهى عاصم مساعدة وزيرة الصحة المصرية للأبحاث الدوائية، اليوم السبت، أن «جميع لقاحات كورونا إلى الآن في طور التجارب»، مشيرةً إلى أن «جميع الأرقام الصادرة عن اللقاحات حتى الآن أرقام مرحلية».

وأضافت، خلال مداخلة مع فضائية «دي إم سي» أنه «لا توجد دراسة واحدة حتى الآن انتهت بالكامل بالنسبة إلى اللقاحات، ولكن هناك تجارب مطمئنة ونستطيع أن نتوقع نتائجها وأمانها».

وأشارت إلى أن «هناك تواصلًا دائمًا مع منظمة الصحة العالمية والشركات المنتجة للقاحات؛ ما يجعلنا نستطيع ترتيب الأولويات في اختيار اللقحات الأفضل».

وعن أعراض فيروس «كورونا» في الموجة الثانية، قالت إن «الفيروس لم يتحور بشكل مخيف، بل إن الأعراض مشابهة بشكل كبير، وقد تكون نفسها في الموجتين الأولى والثانية، ولكن قد يتأثر أكثر من جهاز في جسم الإنسان، مثل الأجهزة الهضمي والتنفسي والعصبي والمناعي؛ وذلك بناءً على حالات المحجوزين في المستشفيات».

شاهد أيضاً

ما هو تطبيق Signal الذي يتخلى من أجله الكثيرون عن “واتس آب”؟!

واجه “واتس آب” رد فعل عنيف بعد إدخال قوانين خصوصية جديدة قد تؤدي إلى إلغاء …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.