اليابان تطور أنظمة جديدة لدعم الحياة خارج كوكب الأرض

أعلنت وكالة استكشاف الفضاء اليابانية JAXA أنها تعمل على مشروع تطوير أنظمة جديدة لتوليد الأكسجين والماء والطاقة للمركبات الفضائية والمحطات المستقبلية التي ستبنى خارج الأرض.

وأشارت JAXA في مدونة على موقعها الإلكتروني مؤخرا إلى “أنها اتفقت مع شركة هوندا اليابانية للعمل على مشروع مشترك لتطوير أنظمة لدعم الحياة خارج الأرض، وأن المشروع يهدف بشكل أساسي لتطوير معدات قادرة على تحليل الماء إلى أكسجين وهيدروجين بمساعدة الكهرباء المستمدة من خلايا الطاقة الشمسية، وتقنيات لدمج هذين العنصرين في خلايا الوقود للحصول على مياه عذبة وطاقة كهربائية أيضا، الأمر الذي سيساعد على توفير الأكسجين والماء والطاقة في المركبات الفضائية والمنشآت الفضائية المستقبلبة”.

وأوضحت الوكالة أنها وشركة هوندا من المفترض أن تنتهيا من صنع نماذج أولية لمثل هذه التقنيات مع حلول أبريل العام القادم، وستختبر التقنيات في بيئات اصطناعية ستحاكي البيئات الفضائية من حيث درجات الحرارة ومعدلات الإشعاع.

وتعمل الوكالة مع شركة هوندا على تطوير التقنيات المذكورة في إطار اتفاقية تعاون مشترك كانتا قد وقعتاها في نوفمبر العام الفائت، ومن المفترض أن يثمر تعاونهما أيضا في تطوير تقنيات لأنظمة الطاقة المتجددة لتعمل في المحطة المدارية القمرية المزمع بناؤها مستقبلا.

وبالإضافة للتعاون مع هوندا تعمل JAXA أيضا مع شركة تويوتا اليابانية على تطوير روفر يعمل ببطاريات وقود الهيدوجين والأكسجين ليستخدم في استكشاف القمر.

شاهد أيضاً

علماء يكتشفون 6 مجرات في الفضاء

اكتشف علماء فلك بالاستعانة بتلسكوب هابل الفضائي ومرصد أتاكاما المليمتري الكبير، 6 مجرات في الفضاء. …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.